الجمعة، 15 ديسمبر 2017

أسعار الأدوية الجديدة بعد الزيادة في مصر 2018

شهدت أسعار الأدوية في الفترة الأخيرة خاصة بعد تعويم سعر الصرف ارتفاعاً ملحوظاً، حيث كان هناك قائمة جديدة للأسعار تضم أصناف دوائية كثيرة متداولة بالأسواق المصرية، وكشف وزير الصحة عن هذا العديد من الأدوية المحلية والمستوردة، كما أعلن في الفترة الأخيرة أنها وصلت إلى أكثر من 12 ألف دواء متداول في السوق المصرية.
سعر الأدوية

كما تم رفع سعر الدواء اعتباراً من فبراير الماضي، وشهد شهر مايو على سبيل المثال زيادة أسعار الدواء بما فيه الدواء المحلى ليس فقط المستورد، وكانت نسبة الزيادة 30% بل وصلت إلى 40% واحياناً 50% وهي نسبة كبيرة ومرهقة على المواطنين، واضاف الوزير ان هذه الزيادة يتم تطبيقها بعد تاريخ إعلان هذه الزيادة الجبرية.
ومن المؤكد ان الدولة شاركت في هذا العبء وعانت من أزمة نقص الدواء المصاحبة دائماً لزيادة الأسعار.
 وتحملت الدولة جزء من هذه الزيادة جنباً إلى جنب مع المواطن وتم التعامل مع توريدات الأدوية بعد هذه الزيادة التي وصلت على التوريد لنسبة من 20 الى 50 % وارتفعت أسعار التحاليل بنسبة تصل الى 75%.

سعر الأدوية الجديدة في مصر 2018

ومما لا شك فيه أن زيادة الأسعار أدت بدورها الى نقص الأدوية حيث بلغ عدد الأدوية التي لا يوجد لها بدائل حوالى 25 نوع دواء، أما عدد الأدوية التي ليس لها مثيل يحل محلها وصل إلى حوالى 200 صنف دوائي وهذه إشارة خطيرة وجرس إنذار.
والجدير بالذكر أن هناك مفاوضات كبيرة بين وزارة الصحة وشركات الأدوية لمراجعة الأسعار وتم في أغسطس عدد من المفاوضات التي كانت ولازالت محور اهتمام وزارة الصحة لتغيير الوضع وحل الأزمة والوصول إلى استقرار في الأسعار.
وفى بداية العام الجديد تسعى الدولة لعمل استقرار ومحاربة الغلاء ووضع التسعير لمقاومة الجشع والاهتمام أيضاً بعرض سعر الدواء وتوفير البدائل وتشجيع المثائل الأرخص والأقل سعراً.

0 comments

إرسال تعليق

المتابعون